لكسر الملل

الملل داء ما أصاب أحدا إلا أرهقه وجعله يضجر من كل شيء. ربما كان المشي لبعض الوقت يكسر طوق الملل عن النفس عندما ترى الطبيعة الخلابة، زهورها، أشجارها، شمسها، والناس الذين يمشون في الطريق..
فلنجرب رياضة المشي، ولكن هذه المرة كي نتخلص من الملل.

بقلم
زاهية بنت البحر

شروفة

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s