شوق وحنين

أشتاق لبيتنا .. لسكانه.. لزواره.. لأشجار حديقته.. لهديل يمامه

وشقشقة الدوري فوق أفنان شجر النارنج والكباد..

لارتشاف القهوة الصباحية وحبات الندى الماسية تزين خدود الجوري .
أحلم بالعودة لاحتضان ماضٍ مازال يلوح لي بيد الشوق ” ألا تعودين”
تسبقني دموعي بالإجابة وعيناي تنظران إلى السماء بدعاء خفي” اللهم يسر ولا تعسر”

بقلم

زاهية بنت البحر

صورة: ابو خالد بعمر السنتين‏
Advertisements

2 thoughts on “شوق وحنين

  1. اللهم آمين

    وجدت نفسي في منزل ..كان ذات يوم منزلي..

    وسرت بين جدرانه …وحنين ذكريات تنساب إلى أعماقي ….

    انها الذكريات والحنين تعود بنا مهما ابتعدنا

    ستعودين بإذن المولى

    وانتم وشعب سوريا بأمان بإذن الله

    إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s