لقيط

التقطته من قرب  أحد الجوامع عشية الجمعة عندما كانت في طريق عودتها إالى البيت ملفوفا بحرام أزرق غالي الثمن. أشفقت عليه رغم معارضة زوجها.

ربته بحنان امرأة حرمت من  الأمومة فوجدت فيه ماأسعدها. قاطعها أهلها عندما سجلت البيت باسمه، ولما أصبح رجلا ألقى بها أرملة في الطريق بعد أن رفضت زوجته العيش معها في بيت واحد.

بقلم

زاهية بنت البحر

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s