مابين الحاضرِ والآتي

تَتلاشى كُلُّ الأصَواتِ
فيجود القلبُ بنبضاتي
ويصيرُ اللونُ بلا لونٍ
وتَغِيبُ مَلامِحُ أوقاتي

لحظاتُ الصِّدقَ صفاءُ رؤى
تجتازُ الحاضرَ للآتِي
تتدفقُ شلالًا بضيا
أتوحَّدُ فيه مع ذاتي

يتساءلُ نسيانُ الماضي
عن أفراحي، عن خيباتي
فألوذُ بصمتٍ ينقذني
تتوهجُ فيه دمعاتي

ماللآتي من أيامٍ
غرقتْ في بحرِ الظلماتِ
والفجرُ تنفَّسَ مبتسما
لضياءٍ هلَّ بمشكاتي

وأحسُّ بلاشكٍّ أني
أفلحتُ بعمقِ النظراتِ
ورسمتُ من الحاضرِ روضا
تتمايسُ فيه بسماتي
وتشقشقُ فوقَ بواسقِهِ
أطيارٌ تنشدُ أبياتي
شعر
زاهية بنت البحر

Advertisements

One thought on “مابين الحاضرِ والآتي

  1. عدت إلى هذه القصيدة بعد هجران طويل
    فرحت أتفكر في هذه الدنيا التي لاتساوي جناح بعوضة.
    سبحان الله وبحمده، سبحان الله العظيم

    إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s